تفسير الاحلام للامام المقدسي الحنبلي

الرؤيا قد تكون للرائي أو لسواه

وربما كانت الرؤيا مختصة بالرائي وحده. كمن يرى أنه طلع إلى السماء ولم ينزل منها ، وكان مريضاً : مات. وإن لم يكن مريضاً : سافر. وإن كان يصلح للولاية : تولى ، أو دخل دور الأكابر. وإن كان من أرباب التهم : تلصص ، أو تجسس على الأخبار.
وربما كانت له ولغيره. كمن يرى أن ناراً أحرقت داره ، ودور الناس : فأمراض ، أو ظلم من الملك ، أو موت ، أو عدو ، أو فتنة تعم الجميع.
وربما لا تكون لمن رؤيت له ، لكن تكون لغيره من أولاده ، أو أبويه ، أو أقاربه ، أو معارفه المتعلقين به. كرجل رأى أن أباه احترق بالنار : فمات الرائي ، واحتراق أبوه بنار غمه. كآخر رأى أن أمه ماتت : فتعطلت معيشته. لأن أمه كانت سبب دوام حياته ، كالمعيشة. وكآخر رأى أن آدم مات : فمات أبوه. الذي كان سبب وجوده. وكمن رأى أن بصره تلف : فمات ولده الذي هو قرة عينه.

عن الكاتب

محمد عيد

مطور مواقع عربية، مدون، يوتيوبر، وعامل في حقل الانترنت منذ ما يزيد على العشر سنوات. خبرة تامة ببناء وتطوير وتحسين المواقع العربية.

أكتب تعليقك