التصنيفات
تفسير الاحلام للامام المقدسي الحنبلي

تفسير حلم رؤيا الأكل من حيوانات البحر في المنام

فأما ما يؤكل منه من الدواب فأرزاق حلال ، فالذي هو قليل العظام فهو رزق هنيء ، والذي هو كثير العظام ، أو الشوك فرزق تعب ، أو فيه شبهة.
قال المصنف : إذا رأى كأنه يأكل من حيوان البحر وكأنه مقلي ، أو
مشوي ، أو مطبوخ في البحر ، حصلت له راحة من حيث لا يحتسب لكونه أخذه معدلاً من موضع لا يستوي مثله فيه ، وإن جعلته نكداً فهو أيضاً كذلك. كما قال لي إنسان : رأيت كأنني آخذ سمكاً من بحر وهو مقلي في البحر ، قلت : تأخذ حُمّى عقيب غسلك بالماء ، فمرض بذلك ، ودليله أن السمك ما كان يوافقه فافهم ذلك.
وأما من رأى كأنه صار من حيوانات البحر ، أو يسبح معهم ، أو يعاشرهم دل على مخالطة الأكابر ، أو غلمانهم ، أو أرباب العبادات ، أو من في الأسواق فما حصل له منهم من خير ، أو شر عاد إلى ذلك ، وربما سُجن رائي المنام .
قال المصنف : اعتبر جنس الذي صار منهم ، كما قال لي إنسان : رأيت أنني صرت سلحفاة في البحر ، قلت : تصير حمالاً على أكتافك ، فصار كذلك ، لكون على قفى السلحفاة ذلك القشر وهي تمشي على أربع كالجمال إذا نهض بحمله. ومثله رأى آخر ، قلت : اشتريت جوشناً وهو ثقيل عليك ، قال : نعم. ومثله رأى آخر ، قلت : يقع بك مرض فتمشي على أربع ، وربما وقع عليك
هدم ، فوقعت عليه داره فآذت حجارتها ظهره وركبتيه فبقي يمشي على أربع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.