تفسير الاحلام للامام المقدسي الحنبلي

تفسير حلم رؤيا الرياح في المنام

وأما الغيوم الملاح أو الرياح الطيبة والنور والأمطار المفيدة والثلوج في أماكن نفعها فدليل على الفوائد لمن ينتفع بها في المنام ، وعلى الِخصب والراحة ، وعدل الأكابر ، والأخبار الطيبة ، والفائدة ممن دلت السماء عليه.
قال المصنف : إذا كانت الغيوم وغيرها على العادة فلا كلام ، وإنما الكلام إذا أكل الغيوم وطعمها طيب ، دل على أمور منها : أنه يفيد من الأكابر ومن المسافرين ومن الزراعات والمياه ونحو ذلك. فأما إذا وضعه موضعاً لا يليق ، كما رأى رجل أنه أخذ سحابة وجعلها بين ثيابه ، قلت له : سرقت كيساً أو شقه من جليل القدر وخفت أن يظهر عليك فأعطيت ذلك لامرأة ، قال : نعم ، لأن السحاب أشبه شيء بما ذكرنا. قال آخر : رأيت أنني أبيع الغيوم ، قلت : أنت تبيع السفنج ، قال : نعم. لأن السفنجة تسمى غيمة. ومثله قال آخر ، قلت : أنت تبيع القطن ، قال نعم.

عن الكاتب

محمد عيد

مطور مواقع عربية، مدون، يوتيوبر، وعامل في حقل الانترنت منذ ما يزيد على العشر سنوات. خبرة تامة ببناء وتطوير وتحسين المواقع العربية.

أكتب تعليقك