تفسير حلم رؤيا الصغير دون الأربع سنوات في المنام

فالصغير الذى لا ينفع – كأربع سنين فما دونها – من حمله ، أو صار له ، أو تحول في صفته : دل على نكد ، لأنه صغار ، ويحتاج إلى كلفة ، ولا ينفع في شيء ، ولأن عنده من الجهل ما لا يعرف الجيد من الردئ.
قال المصنف : الكلام في رؤية بني آدم يحتاج إلى فكرة كثيرة لكثرة ما يجب فيه من الجنايات والديات ونحو ذلك. كما قال لي إنسان : رأيت أنني ملكت جماعة من بني آدم ، قلت : تحسن إلى الناس. ومثله قال آخر – غير أنه – قال : صاروا تماسيح ، قلت : يكافؤك من تحسن إليه مكافأة التمساح. وقال آخر : رأيت أنني ملكت جماعة صغاراً عرايا ، قلت : عليك نذر كسوة الصغار ، أو المحتاجين ، قال : صحيح. ومثله قال آخر ، قلت : تفتح مكتباً ، أو دكاناً تعلم فيه صغاراً ، فكان كذلك. وقال آخر : رأيت إنساناً قد ملكوه جماعة من الصغار ، قلت : يقع به جنون ويعبث به الصغار. ومثله قال آخر ، قلت له : تبتلى بحب الصبيان ويحصل لك نكد ، فكان كذلك. وقال آخر : رأيت أنني صغير ، قلت : يخشى عليك زوال عقل ، أو سجن ، فكان كذلك.

نُشر بواسطة محمد عيد

مطور مواقع عربية، مدون، يوتيوبر، وعامل في حقل الانترنت منذ ما يزيد على العشر سنوات. خبرة تامة ببناء وتطوير وتحسين المواقع العربية.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *