تفسير الاحلام للامام المقدسي الحنبلي

تفسير حلم رؤيا النقاش والرفاء والمشعب والخياط في المنام

: النقاش ، والرفاء ، والمشعب ، والخياط : أصحاب مداراة ، واجتماع متفرق. فإن نقش ما لا يليق ، أو رفأ ثوباً بخيط دون ، أو خاط قطعة مع أخرى لا يليق بها انعكس ذلك. وربما دلوا في هذا الحال على القوادين.
قال المصنف : دل النقاش والرفاء والمشعب والخياط ونحوهم على ما ذكرنا لإصلاح ما عملوه ، وجمع ما افترق ، وحفظ ما خشي إتلافه. كما قال لي إنسان : رأيت أنني أشعب الأواني للماء ، قلت : تصير بناء ، وتحسن تصلح المصانع. وقال إنسان : رأيت أنني أنقش ألواحاً ، قلت : أنت معلم مكتب ينصلح على يديك جماعة من المتعلمين إن كان نقشك جيداً. وقال آخر : رأيت أنني صرت رفاء ، قلت : تصير جرائحياً تصلح أجسام الناس ويبقى مكان ذلك أثره في الجسد ، فصار كذلك. ومثله قال آخر : قلت له : فما رفيت ، قال : قماشاً رفيعاً ، قلت : أنت تصلح ما تشعث من دور الأكابر ، قال : نعم. ومثله قال آخر : قلت : فما الذي رفيت ، قال : الأمتعة للغطاء ، قلت : أنت تتعلم إسقاف البيوت. وقال لي إنسان : رأيت أنني أخيط فيصير شبكة ، قلت له : تتعلم عمل الحزاكي. ومثله قال آخر : قلت : تتعلم عمل الغرابيل والمناخل. ومثله قال آخر : قلت : تصير صياداً بالشباك. ومثله قال آخر : قلت : تتعلم عمل التكك ، فصار كذلك.

عن الكاتب

محمد عيد

مطور مواقع عربية، مدون، يوتيوبر، وعامل في حقل الانترنت منذ ما يزيد على العشر سنوات. خبرة تامة ببناء وتطوير وتحسين المواقع العربية.

أكتب تعليقك