تفسير حلم رؤيا الوقوف بين الجنة والنار في المنام

وأما الوقوف بين الجنة والنار : فدال على تعويق المسافرين ، ووقوف الحوائج ، والمعايش ، وطول المرض ، والشدة ، لمن هو في ذلك. ويدل على الأعمال الجيدة ، والردية. وعلى معاشرة أهل الخير ، والشر.
قال المصنف : دل الوقوف بين الجنة والنار على تعويق المسافرين ، وتعطيل المعايش والحوائج ، لكونه لم يبلغ مراده من الجنة. ودل على الأعمال الجيدة والردية لأن حسناته تمنعه عبور النار ، وسيئاته تمنعه عبوره إلى الجنة. وقال إنسان : رأيت أنني واقف بين الجنة والنار ، قلت : يحبسك كبيرك في مكان لا رديء ولا جيد. ومثله قال آخر ، قلت : تعاشر أقواماً فيهم خير وشر. ومثله قال آخر ، قلت : لا تسافر ؛ تعوق في بعض الطريق.

نُشر بواسطة محمد عيد

مطور مواقع عربية، مدون، يوتيوبر، وعامل في حقل الانترنت منذ ما يزيد على العشر سنوات. خبرة تامة ببناء وتطوير وتحسين المواقع العربية.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *